أعلنت بريطانيا، تأييدها لعملية “عاصفة الحزم” العسكرية، التي تشارك فيها 10 دول بقيادة المملكة، ضد مواقع الحوثيين في اليمن، لمساعدة الحكومة الشرعية، معتبرة أن تصرفات الحوثيين تعتبر دليلاً على رفضهم للعملية السياسية.

من جهتها، أكدت فرنسا وقوفها مع شركائها في المنطقة حتى استعادة اليمن استقراره ووحدته.

كما أعلنت تركيا قبل قليل دعمها للعملية العسكرية “عاصفة الحزم”، لتنضم بذلك هذه الدول الثلاث إلى قائمة الدول الداعمين للمملكة في العملية العسكرية التي تشنها ضد الحوثيين المنقلبين على الرئيس الشرعي في اليمن.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وجه في الساعات الأولى من صباح اليوم، ببدء عملية “عاصفة الحزم” ضد ميليشيات الحوثيين في اليمن، وذلك استجابة لاستغاثة من حكومة الرئيس هادي.

وتشارك في العملية 10 دول، منها جميع دول مجلس التعاون عدا عمان، بالإضافة إلى الأردن والسودان وباكستان والمغرب ومصر.